الجمعة, فبراير 23, 2024

من نحن

رابطة الإنجيليين

رابطة الإنجيليين E.F.E.)) The Evangelical Fellowship of Egypt  هى رابطة إنجيلية وطنية أنشئت بمصر بقرار رسمي من المجلس الإنجيلي العام في جلسته رقم 1854 بتاريخ 28، 29/9/1981. وقــُبل دستورها في جلسته رقم 1856 بتاريخ 17 يوليو 1982 وهذه الرابطة تقوم بتنظيم وتنسيق العمل الإنجيلي بين الهيئات والخدمات واللجان العاملة بين كافة الكنائس والمجامع الإنجيلية. والرابطة عضو في رابطة الإنجيليين العالمية World Evangelical Alliance WEA منذ عام 2001.

مقدمة تاريخية

خلال دراسة المجلس الإنجيلي العام لعلاقته بالهيتات التى لها الطابع الإنجيلي. ولا تعمل رسميًا مع الكنائس أو مع كنيسة معينة وجد أنه يتحتم تنظيم علاقتها وفقًا للقانون ونظام المجلس الملي الإنجيلي العام. بحيث تتفق أهداف تلك الهيئات مع مبادئه وأهدافه ودستوره. على أن تقوم لجنة من الكنائس الممثلة في المجلس بالتنسيق مع تلك الهيئات لتكوين رابطة الإنجيليين وإعداد لائحتها المتضمنة لقانون الإيمان ونظامها الإداري.

قرار إنشاء الرابطة بواسطة المجلس الانجيلي العام:

فى جلسة رقم 1854 والتى انعقدت عام 1981 قرر المجلس إنشاء مكتب خاص بمقر الطائفة لتنظيم أعمال الرابطة وعلاقتها بالإتحادات أو الهيئات الرسمية . وكذلك بأبناء الكنيسه بالخارج. وتنظيم المؤتمرات الدولية التى تتفق مع نظام وقانون المجلس. وأن يكون جزء من عمل مكتب الرابطة هو وضع بروتوكول الإتفاق بين الكنائس الإنجيلية فى مجال الخدمات المختلفة. والعمل معها على رعاية الشباب الإنجيلى والمرأة والطفل. وفى جلسة رقم 1856 عام 1982 قبل المجلس الإنجيلى العام دستور الرابطة المعد بواسطة اللجنة المعينة لهذا الغرض. وقررأن تقوم اللجنة التنفيذية بأعمال اللجنة التأسيسية للرابطة.

وفي جلسة رقم 1861 عام 1985 تقرر تشكيل المجلس العام لرابطة الإنجيليين من القادة الآتى أسمائهم:

  • الدكتور القس/ صموئيل حبيب (رئيسًا)

  • القس/ صفوت نجيب البياضي

  • القس/ ناثان كامل

  • القس/ منير حكيم

على أن يختار رئيس الطائفة عددًا من الشخصيات العامة للإنضمام للمجلس.

وفي جلسته رقم7/ 1874 عام 1993 كلف المجلس لجنته التنفيذية بمسئولية متابعة عمل رابطة الإنجيليين بمصر. كما قرر أيضًا اعتبار اللجنة التنفيذية للرابطة ومسؤولي خدمات الرابطة مع رؤساء المذاهب بمثابة الجمعية العمومية للرابطة التي تجتمع مرة كل عام لمتابعة أعمال الرابطة.

تولى الأستاذ رامز عطاالله، أمانة الرابطة كأول أمين عام، وكان له الفضل فى إنتماء الرابطة للاتحاد الإنجيلي العالمى WEA. ثم قام السيد المهندس/ ماهر فؤاد، بحمل مسئولية الأمين العام للرابطة حتى عام 1999. وشهدت هذه الفترة العديد من الأنشطة والبرامج التى ساهمت بدور مؤثر فى زيادة فاعلية الرابطة وتأثيرها الإيجابي على خدمة الكنيسة الإنجيلية بمصر. في نهاية عام 1999 وخلال انعقاد الجمعية العمومية للرابطة. وبحضور جميع رؤساء المذاهب الإنجيلية. ومسؤولى الخدمات مع اللجنة التنفيذية للرابطة تم إعادة تشكيل الرابطة وتم انتخاب المهندس/ فؤاد يوسف، أمين عام للرابطة كمتطوع  لإعادة تنظيم أعمال الرابطة.  ثم تبعه الدكتور إيهاب مليكة، ويتكون مكتب الرابطة حاليًا من المهندس باسم فكري، أمينًا عامًا للرابطة. والمهندس ثروت صموئيل نائبًا للأمين العام لشؤن الإعلام والتدريب، القس فكري رجائي، نائبًا للأمين العام للشؤن الروحية والإدارية، والدكتور ناصر خليفة نائبًا للأمين العام لمنطقة الصعيد والشباب.

وقد شهدت السنوات الماضية نموًا فى عضوية الرابطه حيث كان عدد الخدمات عام 1999  ثمانية خدمات وقد وصل إلى ‎85 خدمة مقسمة إلى تسع قطاعات. كما بارك اللّه هذه المرحلة بنمو في إمكانيات الخدمات من مواره بشرية وممتلكات وبيوت مؤتمرات ومكاتب ومراكز تدريب ودور نشر بالإضافة إلى العلاقات الدولية والعربية.  ومن المهم فى هذا المجال ذكر الدور الفعال لرئيس الطائفة الإنجيلية ورئيس رابطة الإنجيليين الدكتور القس أندرية زكي منذ توليه المسئولية وحتى الآن في قيادة هذا العمل.

ايمان اعضاء رابطة الإنجيليين:

يؤمن أعضاء الرابطة:

  1. بالله الواحد مثلث الأقانيم الآب والابن والروح القدس.

  2. بربنا يسوع المسيح، بأنه الله الذى ظهر فى الجسد، وعاش بلا خطية، ومـات لأجل خطايانا وأقيم لأجل تبريرنا، وصعد إلى السماء، وهو يشفع فينا، وسيأتى ثانية فى قوة مجده ليدين الأحياء والأموات.

  3. بخلاص الخطاة الهالكين بالنعمة بالإيمان، بتجديد الروح القدس.

  4. بأن كل الكتاب المقدس موحى به من الله، وبأنه القانون الوحيد المعصوم والدستور الواجب الطاعة لحياة الإيمان.

الرؤية والأهداف

  • الرؤية الاستراتيجية العامة للرابطة: تعمل الرابطـة كراعية للخدمات الإنجيليـة العاملة في الكنيسة والمجمتع لامتداد ملكوت الله، بغرض تقييمها ودعمها في حال توافقها مع معايير الاختيار الموضوعة، والوصول بها للاستدامة اللازمة لحفظ كيانها وامتداد أثرها الإيجابي في المجتمع. وذلك بما لا يتعارض مع رسالة الكنيسة العامة

  • الإطار التنفيذي لرؤيـة الرابطـة: تعمل الرابطـة على رعاية الخدمات الناشئة أو القائمة بالفعل والتي تم قبولها بحسب معايير اختيار وقبول الخدمات والقواعد المعمول بها في الرابطـة، وذلك بهدف مساعدتها للتحول من مبادرات صالحة إلى مشروعات قائمة بذاتها تحدث تأثيرًا مجتمعيًا، وتطوير القائم منها لتوسيع ونمو خدمتها عن طريق قيام الرابطة بتقديم مجموعة من برامج الدعم التي توفر الموارد والخبرات والاستشارات

عضوية الرابطة:

يشترط في الخدمة التي ترغب في الانضمام إلى الرابطة العامة أن يكون نشاطها مدعمًا لأنشطة المذاهب الإنجيلية المختلفة التابعة للمجلس الإنجيلي العام، وبعد الاعتماد يجب مراعاة ألا تكون هذه الأنشطة متعارضة لأنشطة المذاهب المختلفة. وتحدد اللائحة الداخلية نظام قبول الخدمات في عضوية الرابطة.

مجلس الرابطة الحالي

  • الدكتور القس أندريه زكى، رئيس الطائفة، رئيسًا لمجلس الرابطة.

  • الدكتور القس جورج شاكر، نائب رئيس الطائفة نائبًا لرئيس مجلس الرابطة.

  • القس استفانوس زكى سكرتير رئاسة الطائفة عضوًا.

  • م. ثروت صموئيل نائب الأمين العام لشئون الاعلام والتدريب وسكرتير المجلس

  • القس فكرى رجائى نائب الأمين العام للشئون الروحية والإدارية

  • د. وجيه قط فام نائب الأمين العام لشئون الشباب والصعيد

  • القس سليمان صادق، عضوًا

  • القس كمال يوسف، عضوًا

  • القس ناصر كتكوت، عضوًا

  • القس ستيفن سعيد، عضوًا

  • الشيخ رضا البطل، عضوًا

  • الأسقف يوسف شحاته، عضوًا

  • القس منير صبحي، عضوًا

  • القس لطيف رمسيس عضوًا

  • أ. مايكل محروس، عضوًا

  • د. أمانى رفائيل، عضوًا

  • أ. ايمان موريس، عضوًا

  • أ. نبيل مطيرة، عضوًا

  • الشيخ فايز أسحق، عضوًا

  • الدكتور صموئيل مقار، عضوًا

  • أ. ماجد منير، عضوًا

  • د. هناء يشوع، عضوًا

  • أ. ماجدة جاد، عضوًا

https://efegy.org/

https://www.facebook.com/groups/490199528162102/?ref=bookmarks

https://www.facebook.com/rabtaofficial

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *